المجلس الأعلى للآثار يبحث معايير تسجيل المواقع الآثرية والمعالم التاريخية

0
5884
بحث اليوم المجلس الأعلى للآثار برئاسة وزيرة الثقافة د.لبانة مشوّح موضوع تحديث وتعديل معايير تسجيل المواقع الآثرية والمعالم التاريخية وتحديد حدودها ومناطق حمايتها بدقة. وأقر المجلس تلك المعايير في تسجيل المباني ومنها القيمة التاريخية والزمنية والقيمة المعمارية وقيمة الأصالة. وتعميمها على جميع دوائر الآثار للتقيد بها.
كما عُرض على المجلس موضوع القاعات الدمشقية في دمشق وخارجها، واعدادها، وطرق خروج بعض القاعات إلى الخارج ووجودها في متحف عالمية، والإجراءات التي اتخدتها الدولة السورية منذ عام ١٩٦٥ لمنع خروج هذه القاعات إلى خارج القطر.
وقرر المجلس ضرورة تسجيل القاعات الدمشقية في سورية بقرارات افرادية حفاظا عليها والحيلولة دون تفاقم الأضرار التي طالت بعضها، إضافة إلى اطلاق مشروع توثيق هذه القاعات بكل الوسائل الممكنة، وأكد المجلس ضرورة إقامة مؤتمر حول القاعات الدمشقية لجميع الأطياف الأكاديمية والبحثية لبيان اهميتها وتصنيفاتها وتسليط الضوء عليها كواحدة من أهم معالم الهوية المعمارية الفنية السورية وكحرفة يحب الحفاظ عليها وضمان استدامتها.