محاضرة للمدير العام في متحف أغا خان في تورنتو- كندا



محاضرة للمدير العام في متحف أغا خان في تورنتو- كندا
17/10/2016 
شارك المدير العام للآثار والمتاحف الدكتور مأمون عبدالكريم، والدكتور علي اسماعيل مدير آغا خان للخدمات الثقافية في دمشق، في حفل افتتاح معرض في متحف الآغا خان في كندا في 15 تشرين الأول الجاري بعنوان "سورية "تاريخ حي". يعرض 48عملا فنيا إضافة إلى إنتاجين فنيين رقميين وتجربة فنية عن الواقع
حضر الافتتاح كل من وزيرة التراث الكندي ميلاني جولي، ووزير شؤون المواطنة والهجرة جون ماكلاون 
وأكد الوزيرين في الكلمات التي ألقيت على أهمية الوقوف مع التراث السوري، والوقوف مع الحلول السلمية التي تهدف الى وقف الحرب والدمار في هذا البلد الغني بتراثه.
كما شاركت السيدة المديرة العامة لليونسكو ايرينا بوكوفا بكلمة مسجلة، وأرسلت تحياتها الى الحضور وخاصة الى المدير العام للآثار والمتاحف د مأمون عبدالكريم، وأكدت وقوف اليونسكو الى جانب مدير العام للآثار والمتاحف في سورية وزملائه في سبيل حماية وانقاذ التراث السوري.
وتم من خلال الكلمات الافتتاحية لكل من مدير متحف أغا خان هنري كيم، والمدير العام لمؤسسة أغا خان للثقافة السيد لويس مونريال، والسيدة كرستيان كاميرون مديرة التراث العالمي في كندا تقديم لمحاضرة د. مأمون عبد الكريم المدير العام للآثار والمتاحف، حول التراث السوري بعنوان التراث والصراع، معركة سورية للدفاع عن ماضيها.
حيث ركز د .عبد الكريم حول ما أصاب التراث السوري من الدمار، كما تحدث عن الجهود التي قامت بها المديرية العامة للآثار والمتاحف لانقاذ مقتنيات المتاحف في سورية، وحماية وتخفيف الأضرار عن المواقع الأثرية، بالتعاون مع المؤسسات الحكومية وغير حكومية والمجتمع المحلي.
كما ركز المدير العام للآثار والمتاحف، في محاضرته أمام حشد كبير من الحضور ومنهم الحاكمة السابقة لكندا السيدة ادريان كلاركسن، على أهمية التعاون الدولي مع المديرية العامة للآثار والمتاحف في وزارة الثقافة، في جهودها خلال هذه المرحلة الصعبة لانقاذ هذا التراث الذي هو بمثابة الهوية والذاكرة الجمعية لكل السوريين.
وبدوره أكد السيد لويس مونريال في كلمته، وقوف مؤسسة أغا خان للثقافة، الى جانب مدير عام الآثار والمتاحف وزملائه، وتقديم كل أنواع الدعم خاصة ما يتعلق بترميم متحف تدمر وتوسيعه من خلال متحف جديد، وشكر على الجهود الاستثنائية التي قامت المديرية العامة لحماية التراث السوري خلال الأزمة.
تجدر الاشارة بأن مؤسسة الأغا خان كان ولازال لها حضور هام في القضايا التي تتعلق بدعم القطاع الثقافة والتراث السورية.
وتتم حالياً مناقشة خطط التعاون بين المديرية العامة للآثار والمتاحف ومؤسسة الأغا خان حول مشروع ترميم متحف تدمر وامكانية توسيعه أو بناء متحف جديد في المستقبل.

 


المصدر:
http://moc.gov.sy/index.php?d=85&id=17049

جميع الحقوق محفوظة © 2008 جامعة الدول العربية