سورية حاضرة في المهرجان الثقافي الأضخم في العالم في العاصمة الاسكتلندية



شاركت المديرية العامة للأثار والمتاحف، ممثلة بمديرها العام الدكتور مأمون عبد الكريم في القمة الثالثة الدولية أدنبرة للثقافة ، التي عقدت بين 24 و 26 آب 2016 في البرلمان الاسكتلندي في أدنبرة، حيث استضافت مدينة أدنبرة عاصمة اسكتلندا حوالي 25000 من الفنانين و1000 من المنتجين، ومشاركة لأكثر من 35000 من العروض في 350 موقع وبمشاركة من وزراء الثقافة وصانعي القرارات من مختلف أنحاء العالم، وقد تخلل فعاليات القمة مواضيع ومناقشات ثقافية مثل الثقافة والتراث، الثقافة والاقتصاد، الثقافة والتشاركية.
حضر حفل الافتتاح وفد من البرلمان الاسكتلندي ومنهم فيونا هيسلوب أمين عام مجلس الوزراء لشؤون الثقافة والسياحة والخارجية في الحكومة الاسكتلندية، هون مات هانكوك عضو البرلمان ووزير الدولة للشؤون الرقمية والثقافية في حكومة المملكة المتحدة، فرانشيسكو باندارين مساعد المدير العام للثقافة في مقر اليونسكو- باريس، الأمير أمين آغا خان من شبكة الآغا خان التنمية في جنيف، بالإضافة إلى العديد من الجهات الرسمية ووزراء الثقافة من بلدان مختلفة.
ورحبت رئيسة وزراء اسكتلندا في كلمتها خلال الامسية التي اقيمت على شرف هذه القمة بوجود المدير العام للاثار والمتاحف البروفسور مأمون عبد الكريم واثنت على جهوده وجهود زملائه في سورية للدفاع عن التراث الثقافي السوري.
وقد القى المدير العام كلمة في البرلمان الاسكتلندي تحدث فيها حول دور المديرية العامة للآثار والمتاحف في حماية التراث الثقافي في هذه الظروف الصعبة والتحديات التي واجهتها، ودور وتضافر الجهود الوطنية لتأمين الحماية لهذا التراث الثقافي الذي يمثل جزءاً من تراث الإنسانية. الهدف من هذه المشاركة تقديم والتعريف بتجربة سورية في الدفاع عن تراثها الثقافي وذلك للتأثير على النقاش العالمي الحالي حول القضايا الرئيسية التي تواجه الثقافة اليوم.
وقد قدم المدير العام محاضرة مسائية في المعهد الملكي للفيزياء، بدعوة من مديرية التراث العالمي في ادنبرة، تحدث فيها عن واقع الاثار في سورية خلال الازمة وجهود التي قامت بها المديرية لحماية المقتنيات الاثرية في المتاحف وتخفيف الاضرار من خلال التعاون مع المؤسسات الحكومية والمجتمع المحلي في عدد من المناطق في سورية.

من الجدير بالذكر أن قمة أدنبرة الدولية للثقافة هي مبادرة من مهرجان أدنبرة الدولي والمجلس الثقافي البريطاني، والحكومات الاسكتلندية والمملكة المتحدة والبرلمان الاسكتلندي. تعقد القمة في البرلمان الاسكتلندي كل سنتين بوجود فنانين، ووزراء الثقافة من مختلف أنحاء العالم معا لمناقشة القضايا الجوهرية ذات الاهتمام المشترك خلال أكبر احتفال للفنون في العالم - مهرجانات أدنبرة.

04 أيلول 2016


المصدر:
http://moc.gov.sy/index.php?d=85&id=16985

جميع الحقوق محفوظة © 2008 جامعة الدول العربية