( يلا سينما ) تطلق الآن فعالياتها عبر مؤتمر صحفي في الهيئة العامة لمدارس أبناء و بنات الشهداء



( يلا سينما ) تطلق الآن فعالياتها عبر مؤتمر صحفي في الهيئة العامة لمدارس أبناء و بنات الشهداء
خاص أفاق سينمائية

عقد الأستاذ مراد شاهين مدير عام المؤسسة العامة للسينما، و السيدة شهيرة فلوح مدير عام الهيئة العامة لمدارس أبناء و بنات الشهداء ، بحضور الأستاذ باسم سراولجي مدير إدارة الإنتاج في المؤسسة العامة للسينما، و المخرج المهند كلثوم المدير الفني لمشروع " يلا سينما" ، اليوم في مقر الهيئة العامة لمدارس أبناء و بنات الشهداء، مؤتمراً صحفياً للإعلان عن إطلاق مشروع " يلا سينما " السينمائي .

و في كلمته صرح الأستاذ مراد شاهين عن أهمية هذا المشروع الذي تنطلق فعالياته بالتعاون مع الهئية العامة لمدارس أبناء و بنات الشهداء و هو الصرح العظيم الذي أسسه القائد الخالد حافظ الأسد، و تولى رعايته من بعده الرئيس بشار الأسد ، و تأتي أهمية المشروع من تثقيف الجيل الجديد بالعلوم الفنية و السينمائية، لما له من دور كبير في بناء شخصية أبناء هذا الوطن ، رجال المستقبل ، و من هنا جاءت فكرة العمل التشاركي ليكون لدينا مشروع فعال ذو قيمة و هدف، لخلق جيل قادر على التعبير عن عوالمه الداخلية بطريقة فنية راقية .

كما أكد أن انطلاق هذا المشروع من مدارس أبناء و بنات الشهداء سيكون نواة لإنطلاق المشروع في المستقبل في مدارس القطر كافة ، فهذا المشروع يسعى للبحث عن المواهب و التركيز على المتميز منها و تطويرها و إمدادها بكافة العلوم السينمائية المتاحة ، لخلق جيل محصن و سليم ، بعيد عن الممارسات الإجتماعية المغلوطة ، و يكونون شركاء حقيقين في بناء سوريا و مستقبلها القادم. كما نوه أن الطلاب الخريجين من مدارس أبناء الشهداء و المتميزين سينمائيا سيتم احتضانهم لاحقاً في المعهد العالي للسينما المتوقع إفتتاحه رسميا العام المقبل.

السيدة شهيرة فلوح مدير عام الهيئة العامة لمدارس أبناء و بنات الشهداء ، رحبت بالتعاون الجديد مع المؤسسة العامة للسينما و أكدت أنها من الراعين الدائمين لكل ما هو جديد و لكل ما يصب في مصلحة أبناء الشهداء ، كرمى لأبطال الجيش الذين قدموا حياتهم فداء للوطن ، كما أوجزت في لمحة تاريخية بدايات تأسيس الهيئة العامة لمدارس أبناء و بنات الشهداء و حتى اليوم و ما قدمته و ما زالت تقدمه الهيئة من أعمال و نشاطات و احتضان لأبناء الشهداء و ذلك تحت رعاية دائمة من السيد الرئيس بشار الأسد و من قبله المؤسس القائد حافظ الأسد ، كما نوهت إلى الحماس الكبير الذي شعرت به عندما تم عرض المشروع عليها من قبل المخرج المهند كلثوم أحد خريجي مدارس أبناء و بنات الشهداء .

المدير الفني لمشروع " يلا سينما " المهند كلثوم عبر عن أهمية هذا الحدث و الإستثنائي و تحدث عن المشروع عبر مراحله الثلاثة

1- شاشة " يلا سينما " و هو عبارة عن مجموعة عروض إحترافية سينمائية للأفلام السورية و الأجنبية ، تهدف إلى إطلاع الطفل على الصناعة السينمائية و تنطلق غدا ع فيلم الأب للمخرج باسل الخطيب في صالة كندي دمر ، إضافة إلى حوار مع صانع الفيلم أو فريق العمل لتعليم الطلاب لغة الحوار و التذوق السينمائي. على أن تكون المدة الزمنية سنة دراسية كاملة بعرضين شهريين في صالة سينما كندي دمر لفئتين عمريتين مختلفتين ( شباب يافعين – أطفال )

2- المكتبة السينمائية : و تنطلق بعد المرحلة الأولى و تهدف لإفادة الطلاب بشكل إحترامي و أكاديمي و إمدادهم بالكتب الموجودة في مكتبة المؤسسة العامة للسينما على أن تتواجد المكتبة السينمائية في مقري الهيئة العامة لمدارس و أبناء الشهداء ( طريق المطار – المزة )

3- مرحلة المغامرة السينمائية : تهدف إلى تدريب مجموعة من الأطفال على صناعة الفيلم السينمائي و يتم إختيارهم من قبل لجنة مختصة ، ليتم تدريبهم على كتابة السيناريو و التصوير و الإخراج إضافة إلى جانب ترفيهي. النظام أكاديمي بإشراف أساتذة مختصين و تتوزع المرحلة العمرية بين 10-15 عاماً و تختتم الدراسات النظرية بدروس عملية ليتم بعدها التتويج بمشاريع التخرج .

الأستاذ باسل سراولجي مدير إدارة شؤون الإنتاج في المؤسسة العامة للسينما تحدث عما قدمته المؤسسة العامة للسينما من الناحية الفنية لدعم هذا المشروع بكل طاقتها
فالمراحل الثلاث تمت تأمين احياجاتها على الشكل التالي :

1- شاشة يلا سينما : تم تأمين صالة عرض إحترافية ( كندي دمر ) و التي سيتم عرض كافة الأفلام فيها.

2- المكتبة السينمائية : سيتم توفير كافة النسخ السينمائية و الإحترافية و الإختصاصية التي تحتاجها الهيئة و إدارة مشروع " يلا سينما" .

3- المغامرة السينمائية : سيتم توفير جميع التقنيات من كاميرات سينمائية و أجهزة إضاءة و كوادر فنية و تقنية و فنية لمساعدة الأساتذة و تدريب الطلاب . و ختم المؤتمر بالإجابة عن الأسئلة التي طرحها الصحفيين لاحقاً .


المصدر:
http://moc.gov.sy/index.php?d=30&id=17559

جميع الحقوق محفوظة © 2008 جامعة الدول العربية