افتتاح مهرجان طرطوس الثقافي



افتتاح مهرجان طرطوس الثقافي
بحضور رسمي وشعبي كبيرين اطلقت وزارة الثقافة مهرجان طرطوس الثقافي، وافتتح المهرجان بمعرض للفن التشكيلي لمديرية الفنون الجميلة ومعرض نتاج عمل الأطفال لمديرية ثقافة الطفل ومعرض للكتاب من إصدارات الهيئة العامة السورية للكتاب وتوقيع كتب لمجموعة من الأدباء، ومعرض نحت للفنان علي سليمان وذلك
مساء اليوم الخميس 15/3/2018 في المركز الثقافي في طرطوس.
وزير الثقافة محمد الأحمد خلال كلمة له في حفل الافتتاح تحدث عن طرطوس، أم الشهداء، المدينة التي عندما تقترب منها يهب لاستقبالك أكرم الناس وأنبل بني البشر: صور شهدائها الأبطال، الأشبه بالأيقونات العظيمة، في معبد طاهر مقدس.
وهذه الاحتفالية تقام على وقع انتصارات جيشنا العربي السوري المتلاحقة الباهرة. فسورية تنتصر وتشمخ، بفضل جيشها وقيادتها وقائدها وأبناء شعبها الذين لا ينحنون لأي معتد أثيم، مهما بلغ من قوة وشراسة.
وتابع الأحمد: طرطوس هي المحافظة التي تخلو من الأمية، والتي قدمت أكبر عدد من الشهداء لأن الإنسان الواعي المثقف هو الأقدر على بذل روحه ودمه دفاعا عن بلده وأرضه.
وختم وزير الثقافة كلمته بالشكر والعرفان للسيد الرئيس بشار الأسد، لأنه رغم الأعباء الهائلة الملقاة على عاتقه لا يتوقف لحظة عن متابعة الشأن الثقافي والاهتمام بكل تفاصيله، وتقديم الدعم للعاملين فيه.
ثم كرم وزير الثقافة وأمين فرع حزب البعث بطرطوس الرفيق مهنا مهنا ومحافظ طرطوس صفوان أبو سعدى كوكبة من مثقفي طرطوس وهم المخرج السينمائي الشهيد بسام محي الدين حسين، الأديب أنيس إبراهيم، الفنان حسام عيد، الشاعرة راما عبد اللطيف، الممثل والمخرج المسرحي رضوان جاموس، الأديب عيّاد عيد، الكاتب والمترجم عيسى سمعان، الفنان التشكيلي غسان جديد، الشاعر غسان كامل ونوس، الكاتبة فائزة داوود، الشاعر محمود حبيب، الموسيقي مهدي إبراهيم، الموسيقية نهى بشور والباحث والناقد يوسف مصطفى.
و قدمت فرقة انترادوس و ايل مايا عرضاً فنياً جسدتا من خلاله استعراض تاريخي ثقافي حضاري ونضالي لمحافظة طرطوس اخرجه عوض قدرو وقدمته لما سمان
الفنان التشكيلي المكرم غسان جديد شكر بدوره القائمين على المهرجان وقال طرطوس مدينة كبيرة وعريقة بالفن مثل أنية فضية قديمة على حوض المتوسط، وجمالها وجمال طبيعتها يقدم الإلهام والإبداع للمثقفين، 
الأديب غسان ونوس تحدث عن التكريم وقال هو عطاء على عطاء ونبل ووفاء من المكرِم ومواساة ورضا من المكرَم وهو عهد على بذل الجهد وخاصة في هذا الوقت. 
النحات علي سليمان تحدث عن معرضه وقال هو نتاج عمل عشر سنوات أحببت ان أقدمه اليوم في هذه الفعالية الكبيرة وجميع المنحوتات تتحدث عن الانسان والعلاقات الاجتماعية وعلاقة الانسان بالأرض، عبر مجموعة منحوتات خشبية وحجرية وحديدية من المدرسة التعبيرية ومنحوتات بسيطة تتحدث عن نفسها.
هذا ويستمر المهرجان لغاية يوم الخميس 22/3/2018 بفعاليات فنية وعروض سينمائية ومسرحية ومعرض صور للآثار وندوات وأمسيات شعرية وورشات فنية للأطفال.
جوني ضاحي 
تصوير طارق السعدوني


المصدر:
http://moc.gov.sy/index.php?d=155&id=17584

جميع الحقوق محفوظة © 2008 جامعة الدول العربية