مهرجان أيام التراث السوري الرابع



برعاية وحضور الأستاذ محمد الأحمد وزير الثقافة، واحتفاء باليوم العالمي للتراث واحتفاء بترشيح مدينة دمشق "مدينة مبدعة في الحرف التقليدية والفنون الشعبية".
افتتحت مديرية التراث الشعبي في وزارة الثقافة، فعاليات مهرجان أيام التراث السوري الرابع الذي أقيم ظهر اليوم الاحد ٩/٧/٢٠١٧ في خان أسعد باشا.
وفي تصريح خاص تحدث السيد وزير الثقافة قائلا: تقيم مديرية التراث الشعبي في وزارة الثقافة، وبمناسبة اليوم العالمي للتراث مهرجان أيام التراث السوري الرابع وعلى مدى خمسة أيام، وضمن مهرجان اليوم رأينا فعاليات كثيرة تنتمي لهذا البلد العريق، كالفن التشكيلي الذي يجسد مظاهر دمشقية "الحارات والشبابيك والأزقة" ، و معرض للخط العربي وصور أزياء شعبية و طقوس تراثية ورثناها عن أجدادنا مثل العراضة الدمشقية السيف والترس والمولوية، وكلها ثقافة سورية بامتياز.
وتابع السيد الوزير نحاول قدر الإمكان و بالتعاون مع وزارة السياحة أن نقدم تصورا بما نحتويه في كنوزنا الغابرة، ولهذا السبب سورية مستهدفة دائماً لأن الدول التي تمتلك ماضيا مجيدا وثقافة عريقة تعود إلى ألاف السنين هي أمة مستهدفة لأنها أمة يخشى منها، والأمة التي تمتلك هذا الإرث أمة لا يخشى عليها أمة ستستمر وامة ستصمد ونحن الحمدلله صمدنا وكان للثقافة دور كبير في صمود الشعب السوري.
وأكد السيد الوزير بان الجيش العربي السوري قدم ما عليه والثقافة والسياحة قدمت ما عليها فهكذا تدافع الأمم المتحضرة في الوقت الذين يقتلون فيه ويقطعون الرقاب نحن نقدم هذا الدأب الثقافي فنرد بالثقافة التي تستمر.
وافتتح السيد وزير الثقافة المهرجان الذي ضم
فقرات تراثية: مولوية - سيف وترس – عراضة شامية و معرض فن تشكيلي من وحي دمشق للفنانين: محمد طريفي – عصام خباز – هزار السالم يبرز خصوصية دمشق في المعمار وبعض العادات والتقاليد، و معرض لوحات في الخط العربي للفنانين الخطاطين:عدنان الشيخ عثمان – عاصم رهبان -أدهم فادي الجعفري.
ومعرض صور الأزياء الشعبية في سورية (55) لوحة من أرشيف مديرية التراث الشعبي.
بالإضافة لمعرض كتاب التراث الشعبي 
(مطبوعات وزارة الثقافة – الهيئة العامة السورية للكتاب).
واختتم اليوم الأول بتكريم عدد من الحرفيين والفنانين والباحثين في التراث الشعبي.
وهم الباحث منير كيال والمهندس المعماري عدنان المفتي والفنان التشكيلي د. خلدون شيشكلي و الحرفي عرفات أوطه باشي والحرفي بسام صيداوي والفنانة إيميلي فرح.
ويستمر المهرجان لغاية يوم الخميس في خان أسعد باشا والمركز الثقافي أبو رمانة.

 

 

 

 


المصدر:
http://moc.gov.sy/index.php?d=155&id=17422

جميع الحقوق محفوظة © 2008 جامعة الدول العربية