الأخبار وزارة الثقافة تقيم مؤتمـراً ثقافياً سنوياً فـي شـهر كانون الأول بعنـوان (بناء الوعي) يبحث في مختلف القضاياالفكرية والثقافية    على سطح دمشق” يحصد جائزة المهرجان اللبناني للسينما والتلفزيون   تطلق المؤسسة العامة للسينما تظاهرة خاصة بمناسبة عيد الأب العالمي في سينما كندي دمشق لغاية يوم السبت 30/6/2018.    إستمرار استقبال نصوص مشروع دعم سينما الشباب للموسم القادم عام 2019    وزارة الثقافة تعلن عن جائزة الدولة التشجيعية لعام 2018   مكتبة الاسد تعلن عن إجراء اختبار للتعاقد مع عدد من المواطنين من الفئات الثالثة، والرابعة، والخامسة   المديرية العامة للآثار والمتاحف تعلن عن إجراء مسابقة للتعاقد مع عدد من المواطنين   ٣١/٧/٢٠١٨ افتتاح معرض مكتبة الأسد الدولي للكتاب فى دورته الثلاثين   الصفحة الرسمية لوزارة الثقافة على الفيس بوك https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/   وزارة الثقافة تطلاق صفحتها الرسمية باللغة الإنكليزية بالضغط على English      
    English   2018/07/16       الصفحة الرئيسية       لمحة عن سورية        اتصل بنا     info@moc.gov.sy  

دار الاسد للثقافة وال

الآثار السورية توثق أضخم مهر لزوجة في الشرق القديم        -     عدد القراءات : 5546
 

توثق النقوش الكتابية القديمة واللقى الأثرية المكتشفة في مختلف المواقع الأثرية السورية امتلاك المجتمع السوري القديم لثقافة احترام المرأة وتقديرها والحرص على منحها كل ما يضمن لها العيش بكرامة وعزة
ويشهد على ذلك كما يقول المؤرخ الدكتور محمود السيد قارئ النقوش الكتابية القديمة في المديرية العامة للآثار والمتاحف العديد من الرقم المسمارية المكتشفة في مملكة ماري ومملكة أوغاريت . لكن يبقى أهمها رقيم مسماري مدون بالبابلية يتحدث عن مهر ابنة ملك أمورو “آخات ميلكو” زوجة ملك أوغاريت “عميستامرو الثاني” والذي اكتشف في القصر المركزي في موقع رأس شمرا الأثري في الفترة الواقعة ما بين عامي 1951-1953 وهو ممهمور بختم الملك دوتيشوب ملك بلاد امورو ووالد “آخات ميلكو” ملكة أوغاريت وقد أمهر ابنته مهرا اسطوريا.
وأضاف السيد أن الرقيم يتألف من ثلاثة وأربعين سطرا شديدة التلاصق وقد دون بخط مسماري بابلي واضح و جميل ويبدأ النص بعبارة هذا مهر الملكة “آخات ميلكو” ويتحدث النص عن ثلاثة وخمسين نوعا من المجوهرات والأساور والأثاث والألبسة ويذكر النص قطع المجوهرات والأواني المصنوعة من الذهب والفضة والملابس والأقمشة والمفروشات التي صنع بعضها من خشب الابنوس باهظ الثمن والمستورد من إثيوبيا وأدوات منزلية مشغولة من البرونز وتيجانا وأحزمة مصنوعة من المعادن الثمينة ويشير النص إلى أن الأدوات المصنوعة من الذهب تزن 12 كيلو غراما وأن الأدوات والأواني المصنوعة من الفضة تزن تسعة كيلو غرامات في حين تزن الأدوات المنزلية المشغولة من البرونز أكثر من ثلاثمئة وخمسين كيلو غراما ويذكر النص أيضا نحو 40 مجموعة من الملابس حوالي النصف منها صممت وفقا للطراز الحوري والنصف الآخر صمم وفقا لطراز ملابس النساء في بلاد “أمورو” ويوجد بين الأثاث المنزلي كراسي مريحة بذراعين وكراسي عادية ومقاعد بدون ظهر وأذرعة مطعمة بالذهب واللازورد وثلاثة أسرة للنوم مزينة بصفائح من العاج ويشير النص إلى أن جميع الأثاث من النوعية الفاخرة جدا ويتحدث أيضا عن ست أواني أو أوعية مملوءة بالعطر وعشرين علبة تحتوي مساحيق التجميل وأربع ممالح مشغولة من العاج.
ولفت السيد إلى أن النص يؤكد غنى مملكة أوغاريت الكبير وعظمة قوتها الاقتصادية وبشكل خاص خلال القرن الرابع عشر قبل الميلاد.
يذكر أنه اكتشف في موقع رأس شمرا ضمن رقم الأرشيف المركزي نص يتحدث عن تبادل رسمي و موثق لعدد من الأراضي بين “آخات ميلكو” و زوجها “عميستامرو الثاني” ملك أوغاريت.

 سانا 25/3/2015

  طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى أعلى الصفحة

   اتصل بنا/ حول سوريا/ سجل الزوار/
: info@moc.gov.sy
جميع الحقوق محفوظة - © 2005 - Powered by Platinum Inc