الأخبار وزارة الثقافة تطلاق صفحتها الرسمية باللغة الإنكليزية بالضغط على English    السيد وزير الثقافة يحدد يوم الخميس من كل أسبوع للقاء المواطنين من الساعة العاشرة صباحاً حتى الساعة الثانية عشر ظهراً.   تعلن وزارة الثقافة عن تمديد تاريخ قبول طلبات الترشح لجائزة الدولة التشجيعية في مجالات: الفنون و الآداب والنقد الأدبي والفني وذلك لغاية 20/10/20   قناة وزارة الثقافة على يوتيوب www.youtube.com/user/syriamoc   وزارة الثقافة تطلق أهدافها الوطنية التي تنص على بناء فكر الإنسان ورعاية الإبداع والمبدعين و رعاية التراث المادي واللامادي.   الرئيس بشار الأسد يصدر المرسوم التشريعي رقم 62 للعام 2013 القاضي بتطبيق أحكام قانون "حماية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة".   للاطلاع على نشاطات المراكز الثقافية يمكنكم الدخول إلى أنشطة المراكز الثقافية    تنوه وزارة الثقافة إلى أن جميع مطبوعات الهيئة العامة السورية للكتاب متوفرة بنسخ الكترونية على موقعي الوزارة والهيئة "www.moc.gov.sy , " www.syrbook.gov.sy    وزارة الثقافة تعفي أبناء الشهداء من رسوم التسجيل في كل معاهد الثقافة الشعبية وبصورة دائمة    للراغبين بمتابعة اخبار ونشاطات وزارة الثقافة باللغة الانكليزية يرجى الضغط على خيار English     
    English   2017/10/22       الصفحة الرئيسية       لمحة عن سورية        اتصل بنا     info@moc.gov.sy  

الهيئة العامة للكتاب

ياشام ملحمة فنية ... من مسرح الواقع السوري        -     عدد القراءات : 3275
 

حاول أطفال مدرسة توفيق حمود باللاذقية تخليد ذكرى مجزرة مدرسة عكرمة المخزومي في حمص من خلال مشاهد مسرحية تحاكي مرحلة ماقبل التفجير ولحظة التفجير وبعده، جاء ذلك ضمن الملحمة الوطنية "ياشام" التي شارك فيها قرابة ٢٠٠ شخص بين ممثلين وراقصين وأطفال لعبوا دور طلاب المدرسة ... وووووإلخ.
الملحمة انطلقت عندما كان الأطفال يلعبون بلا قيود، قبل أن يقرع جرس الاجتماع الصباحي، حينها اجتمعوا لإنشاد نشيد وطنهم وهم يرفعون علم بلادهم دون أن يعلموا أنهم سيرتفعون معه إلى جنات العلا بعد قليل.
في تلك اللحظات التي كان أطفالنا فيها يهمون لدخول صفوفهم الدراسية ويعزفون لحن الحياة على مقاعدهم قبل آلاتهم الموسيقية، في تلك اللحظات كان هنالك شيخ في مكان ما قريب يدعو للقتل للحرق باسم الدين، ولا تتأخر النتيجة التي تبينها الملحمة بوضوح من خلال تسليطها الضوء على لحظة التفجير لتشير إلى هول الفاجعة وجنون الموت السوري.
إضاءة فنية موجعة على مجزرة عكرمة الشهيرة، لكن القائمين على الملحمة حرصوا على أن يتبع كل مشهد موت، مشهد آخر يعج بالحياة.
مع مشهد تشييع الأطفال في موكب الفراق السوري كانت صور هؤلاء الأطفال الشهداء الأبرياء تعرض على الشاشة لتخلد في عقول وقلوب الحاضرين.
ولم تكن أغنية "هبة طوجي" التي تقول فيها "عملوها ثورتنا حمراء تقتل باسم الأديان" إلا خير معبر عن واقع سورية والمنطقة العربية، وقد وظفت الأغنية لخدمة الملحمة، كما وظفت الألوان والأزياء التي ارتداها الراقصون لمحاولة تقديم ألوان الربيع التي نسيها السوريون بعد أن بات ربيعهم "أحمر".
تقول الملحمة في الختام لا تصالح علما أننا في مرحلة نبحث فيها عن مصالحة هنا وأخرى هناك، كما تقدم أغنية موطني بكلمات جديدة وترفقها بصور لشخوص باتت رؤيتهم غير محببة للمتلقي.
الملحمة شهدت حضورا جماهيريا كبيرا غصت به مدرجات المركز الثقافي باللاذقية، ويقول عضو قيادة فرع حزب البعث باللاذقية "عناق زينة" لدام برس معلقا على الملحمة:«هي تعكس الواقع السوري بأسلوب فني يخدم القضية، فهي ملحمة وطنية عبر أطفالنا من خلالها عن رغبتهم بالتطور والارتقاء في مواجهة التخلف والانحطاط والظلام، وقد حملت رسائل إنسانية وطفولية، وبالنسبة لنا نرى أن المعركة الثقافية رديف هام للمعركة العسكرية».
"ياشام" بصوت عالٍ كانت تصرخ الممثلة في نهاية العرض، والشام هنا هي "سورية"، هي صرخة الشوق يقول مخرج العرض "لؤي شانا"، الشوق للشام الجميلة التي لطالما صدرت الجمال، هي صرخة محبة لعودة الشام إلى ألق الثقافة والفكر والمحبة.

وأضاف "شانا":«العمل إنساني بامتياز، وهو يجسد مجزرة مدرسة عكرمة في حمص، وهي المجزرة التي سعينا لتخلديها لتكون منارةً تضيء الطريق وتبين على وحشية وقذارة هؤلاء الإرهابيين الذين ينشرون ثقافة العنف والتدمير، في حين نحن نحاول منذ آلاف السنين كسوريين نشر ثقافة السلام والمحبة».
"ياشام" ملحمة من وحي الواقع بحسب تعليق المخرج "شانا" الذي يقول:«الجميع ساهموا في إنجاح هذا العمل بما فيهم الجمهور الذي كان مشاركاً حقيقياً في هذا الحدث، فهذا الحدث ليس من المسرح الكلاسيكي البريطاني،وإنما هو من الحياة السورية ومن اللحظات الإنسانية الذي يعيشها السوريون بكل مواقعهم وأماكنهم».
الملحمة التي شهدت حضوراً جماهيرياً ضخما نفذت بإشراف السيدة "فريال عقيلي" وهي رئيسة جمعية المقعدين، "عقيلي" قالت لدام برس:«حشد بشري كبير في هذا العمل الذي يهدف لتسليط الضوء على ما حدث ويحدث في سورية وما يتعرض له هذا الشعب من خلال أطفال مدرسة عكرمة، هؤلاء الأطفال الأبرياء الذين كانوا ينشدون ويغنون للوطن عندما اغتالتهم يد الخيانة بتهمة أنهم سوريون.
ومن خلال العمل حاولنا خلق جو من الحياة، وأن المرور من هذا الواقع لن يكون بدون جهود الجميع ووقوفنا خلف الجيش العربي السوري قولاً وفعلاً».
يذكر أن الملحمة شهدت مشاركة قرابة 200 شخص تعاقب ظهورهم على مسرح المركز الثقافي باللاذقية كلٌ بدوره، ممثلين وراقصين وحتى أطفال أبدعوا تجسيد المجزرة.

2014-12-03 دام برس - بلال سليطين 
 

  طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى أعلى الصفحة

   اتصل بنا/ حول سوريا/ سجل الزوار/
: info@moc.gov.sy
جميع الحقوق محفوظة - © 2005 - Powered by Platinum Inc