الأخبار وزارة الثقافة تقيم مؤتمـراً ثقافياً سنوياً فـي شـهر كانون الأول بعنـوان (بناء الوعي) يبحث في مختلف القضاياالفكرية والثقافية    على سطح دمشق” يحصد جائزة المهرجان اللبناني للسينما والتلفزيون   تطلق المؤسسة العامة للسينما تظاهرة خاصة بمناسبة عيد الأب العالمي في سينما كندي دمشق لغاية يوم السبت 30/6/2018.    إستمرار استقبال نصوص مشروع دعم سينما الشباب للموسم القادم عام 2019    وزارة الثقافة تعلن عن جائزة الدولة التشجيعية لعام 2018   مكتبة الاسد تعلن عن إجراء اختبار للتعاقد مع عدد من المواطنين من الفئات الثالثة، والرابعة، والخامسة   المديرية العامة للآثار والمتاحف تعلن عن إجراء مسابقة للتعاقد مع عدد من المواطنين   ٣١/٧/٢٠١٨ افتتاح معرض مكتبة الأسد الدولي للكتاب فى دورته الثلاثين   الصفحة الرسمية لوزارة الثقافة على الفيس بوك https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/   وزارة الثقافة تطلاق صفحتها الرسمية باللغة الإنكليزية بالضغط على English      
    English   2018/07/16       الصفحة الرئيسية       لمحة عن سورية        اتصل بنا     info@moc.gov.sy  

دار الاسد للثقافة وال

صحيفة البعث د. سمر الديوب: الإبداع في سورية لم ينضب        -     عدد القراءات : 1374
 

د. سمر الديوب: الإبداع في سورية لم ينضب

05 / 02 / 2017 الأخيرة

هذا المقال رقم : 42 من 66 من العدد 2017-2-5-15755

2017-2-5-15755
بعد حصولها على جائزة الدولة التشجيعية في مجال الدراسات والنقد أكدت د.سمر الديوب أن الجائزة رمز جميل يكرَّم به المجتهد في البحث والإبداع، مشيرة إلى أن أجمل ما في معاني الجائزة من الناحية الإنسانية أنها ترفع من رصيد صاحبها وتثبت اسمه في ميدان البحث والإبداع وتزيده حماسة ليقدم الأفضل مستقبلاً، والجائزة تمثل أهمية مضاعفة من وجهة نظرها للفائز والقارئ، فهي للفائز جواز مرور نحو الأضواء والمستقبل الأفضل، فالفوز برأيها يعني تسليط الضوء على أعمالها النقدية بشكل أفضل، وهي متعة للقارئ المهتم في ميدان الأدب والنقد، مؤكدة أن للجائزة مكانة في نفسها لأنها محصلة جهد فرديّ تمكّنت به من الوصول إليها بعد أن تابعت الإعلان عنها وشروط المشاركة فيها، وقد لفتها الشرط المتعلق بأن يكون الإنتاج ذا قيمة متميزة تسهم في تطوير الواقع البحثي النقدي أو الأدبي أو الفني، وبالتالي فحصولها عليها من وجهة نظرها يعني أن نتاجها النقدي قد حقق هذا الشرط وهو أمر يزرع الثقة في نفسها ويشجعها على المضي قدماً في ميدان البحث العلمي.. إنها باختصار صورة واضحة عن المنجَز الثقافي الأدبي السوري، وهي في الوقت نفسه واحدة من المحفزات الذاتية للناقد أو الأديب أو الفنان تحفز المبدعين وتشجع الباحثين وتحرك المياه الراكدة وهي جائزة مفتوحة على المعطيات الثقافية المتعددة من غير أن يتحكم بها أي طرف أو أية أهواء أو ميول.. إنها حالة فعالة في تنشيط الحراك الأدبي والإحاطة بمساراته الفنية وتقويمها وإنشاء تقاليد ثقافية تمكّن المشارك فيها من تنشيط فاعليته الذاتية في مجال عمله وإيلائه العناية الكفيلة ليكون محط اهتمام.
وعن ضرورة وجود هذه الجائزة بيّنت الديوب أنه لا يمكن إنكار دورها في إظهار الإنتاج الأدبي والنقدي والإبداعي الظاهر والمستتر في ميزان واحد، فهي تثبت في كل عام أن كنز الإبداع في سورية لم ينضب، كما أنها تعني للفائز الكثير من الدعم النفسي، ففوزها يعني لها تفوق أعمالها النقدية على الأعمال التي دخلت مضمار المنافسة، فهدفها التشجيع وبث روح المنافسة الجميلة والإيجابية ليتحمس الجميع للمشاركة فيها، ولذلك تتوجه الديوب بالشكر الجزيل لوزارة الثقافة، فمن منطق الرقي بالأدب والحفاظ على الأصالة والتفرد وضعت مقاييس ترجح كفة إبداع الفكرة والسمو الوجداني والحفاظ على فلسفة جمال الإبداع، ويعني الإصرار على وضع مقاييس إبداعية للأعمال المقدمة حرصاً على الارتقاء بالعقل.

مصدر الخبر:

http://albaath.news.sy/?p=121147 

  طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى أعلى الصفحة

   اتصل بنا/ حول سوريا/ سجل الزوار/
: info@moc.gov.sy
جميع الحقوق محفوظة - © 2005 - Powered by Platinum Inc