سورية و إيران تبحثان سبل تطوير العلاقات الثقافية الثنائية

0
328
بدأت وزيرة الثقافة د. #لبانة_مشوّح زيارة عمل إلى #الجمهورية_الإسلامية_الإيرانية، للتشاور في سبل تطوير العلاقات الثقافية بين البلدين.
وأكدت د.مشوّح خلال اجتماعها برئيس رابطة الثقافة والعلاقة الإسلامية محمد مهدي ايماني بور إلى عمق العلاقات التاريخية والثقافية بين البلدين، مشيرةً إلى أن الزيارة الأخيرة للسيد الرئيس بشار الأسد إلى إيران أكبر دليل على قوة هذه العلاقات ومتانتها لذا كان لابد من العمل على تنمية العلاقات الثقافية وتوسيع آفاقها لترتقي إلى مستوى العلاقات السياسية فالثقافة هي البوابة الأجمل لتقارب الشعوب و تعارفها.
وبينت د.مشوّح رغبة في التعاون مع الجانب الإيراني إلى تطوير الصناعة السينمائية وهو ما تسعى إليه الوزارة من خلال إحداث المعهد العالي السينمائي لرفد فنون السينما بكوادر شابة، مشيرة لإمكانية الإستفادة من الخبرات السينمائية الإيرانية في مجال الإنتاج والسيناريو وكل مكونات الصناعة السينمائية والموسيقا الشرقية لما لإيران من باع وخبرة كبيرين في هذا المجال.
بدوره أكد السيد مهدي بور استعداد الجانب الإيراني لتطوير العلاقات بين البلدين على كل الأصعدة الفنية والثقافية والإعلامية والسينمائية وإقامة أسبوع ثقافي سوري في إيران، والعمل على إقامة دورات تعليم اللغة الفارسية في سورية.
واتفق الجانبان على ضرورة إعادة النظر و تأطير وتطوير بنود مذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين لتلقي بالنهاية بعمل مشترك، وتبادلا وجهات النظر حول برنامج الأسبوع الثقافي الإيراني الذي سيقام في دمشق خلال الشهر الحالي.
ويرافق الوزيرة في زيارتها كلا من السادة عميد المعهد العالي للفنون السينمائية، ومدراء: الاتصال والدعم التنفيذي، والتخطيط والتعاون الدولي، وتعليم الكبار والتنمية المجتمعية، والمكتب الاعلامي والعلاقات العامة.