مواضيع إنسانية واقعية منوعة في معرض تخرج طلاب مركز أدهم إسماعيل للفنون للتكشيلية

0
1844
عرض ٢٦ فناناُ وفنانة من خريجي #مركز_أدهم_اسماعيل للفنون التشكيلية التابع ل #وزارة_الثقافة مساء اليوم صفوة مواهبهم وما تعلموه خلال عامين من الدراسة ضمن معرض لمشاريع تخرجهم احتنضها ذات المكان الذي بدأوا فيه رحلتهم مع الفن والتشكيل.
  
وضم المعرض تسع وأربعين لوحة بحجم ٧٠ / ١٠٠ وبتقنية الألوان الزيتية تنوعت في مواضيعها بين البورتريه بدلالاته الواقعية والتعبيرية والطبيعة الصامتة والمشاهد الطبيعية والمنظور والبيوت والحارات الدمشقية القديمة والمهن والازياء التراثية إضافة لمواضيع إنسانية ونفسية متعددة مع معالجة بعض اللوحات لقضايا خاصة بالطفولة اختلفت في أحاسيسها ومدلولاتها البصرية وما تحتويه من رسائل فنية وبأساليب تنفيذها ضمن المدرسة الواقعية كونها منهج التدريب الأكاديمي في المركز أنجزها الفنانون خلال ثلاثة أشهر.
وعن المعرض قال قصي الأسعد رئيس المركز إن هذا المعرض هو محطة انطلاق لكوكبة من البراعم الفنية التشكيلية ليبحروا في عالم الفن ويقدموا أفضل ما عندهم من نتاج بهدف تحقيق رغباتهم وايصال رسائلهم ومشاعرهم من خلال الفن الراقي في عالم الجمال مؤكداً أنه وسيلة اتصال بين الفنان والمتلقي مبيناً أن المعرض يحقق غاية المركز وهدفه في تقديم الخريجين والخريجات للجمهور وإطلاقهم للعمل في الساحة التشكيلية السورية.
واعتبر مدير الفنون الجميلة في وزارة الثقافة وسيم عبد الحميد أن مركز أدهم إسماعيل رافد قوي للحركة الفنية التشكيلية السورية ضمن إطار اهتمام واسع الطيف بالمتقدمين وطلبة المعهد على مدار سنتين ليخطو على مضمار الحياة التشكيلية خريجين فنانين وخلال تواجده في المعرض وجه دعوة للخريجين للمشاركة في معارض الشباب التي تقيمها وزارة الثقافة بشكل دوري.
حضر الافتتاح كلا من أ.بريام سويد مدير التأهيل الفني بوزارة الثقافة، أ. نعيمة سليمان مديرة ثقافة دمشق، أ. غسان غانم أمين سر اتحاد الفنانين التشكيليين