الانتهاء من ترميم برج الظاهر بيبرس ومحيطه في قلعة الحصن

0
58114
ضمن سياق سعي المديرية العامة للآثار والمتاحف لترميم وإظهار التراث الأثري بالشكل الذي يتناسب وأهميته الحضارية وبما يكفل الحفاظ عليه ونقله بأمانة للأجيال القادمة كشواهد حضارية على عظمة الحضارات التي ازدهرت على أرضنا.
فقد تم الانتهاء من ترميم برج الظاهر بيبرس ومحيطه في قلعة الحصن المسجلة على قائمة التراث العالمي لليونسكو.
وقد تضمنت الأعمال التي تم تنفيذها القيام بترميم واجهة البرج المتضررة والدرج والفتحة الموجودة في سقفه، وعزل سطحه، إضافةً لترميم الجدار الداخلي لسور القلعة الخارجي الغربي بجوار البرج، ومدخل الدرج الغربي الصاعد إلى سطحه.
كما شملت الأعمال المنفذة أيضاً ترميم أعلى جدار القلعة الداخلي الشمالي.
وجرى ترميم البيت العثماني وعزل سقفه وتزويد الكنيسة ضمن الموقع بالأبواب والنوافذ اللازمة لجعلها فراغ مغلق، إضافةً لاستخدام المواد المشابهة للأصلية من حيث النوع وطريقة النحت وتم تمييزه بأبعاده عن الواجهة واستخدام المونة وطرق التحضير والبناء التقليدية.
وتضمن المشروع إعداد كافة الخطوات من أعمال التوثيق المتنوعة والدراسات التاريخية والشروط والمواصفات وفق المعايير الوطنية والدولية لإنجاز أعمال الترميم والتوسيع الضرورية، وبالتعاون مع البعثة الهنغارية العاملة في الموقع حيث بلغت الكلفة الإجمالية للأعمال المنفذة 175 مليون ليرة سورية.
والجدير ذكره أن هذا المشروع يأتي تنفيذاً لاتفاقية إطارية موقعة بين المديرية العامة للآثار والمتاحف وهيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية وبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، ويقسم المشروع على مرحلتين، المرحلة الأولى تشمل أعمال ترميم برج الظاهر بيبرس ومحيطه، والمرحلة الثانية تشمل ترميم الجدار الشمالي للإسطبل أعلى الخندق خلال العام الحالي.