افتتاح سينما كندي اللاذقية

0
882

افتتاح سينما كندي اللاذقية

ضمن احتفالية مهرجان اللاذقية الثقافي الثاني افتتح الأستاذ محمد الأحمد وزير الثقافة والسيد إبراهيم خضر السالم محافظ اللاذقية مساء اليوم الخميس ١٩/١٢/٢٠١٩ سينما كندي اللاذقية إثر انتهاء أعمال التحديثات فيها.

السيد وزير الثقافة الاستاذ محمد الأحمد قال حول الافتتاح: «في رحاب هذه الصالة العريقة التي نشأنا على متابعة أفلامها، اليوم نعاود افتتاح أبوابها من جديد أمام كل محبي السينما، لا سيما وأنها الصالة الوحيدة في محافظة اللاذقية، ورغم أن السينما انسحبت لصالح الدراما التلفزيونية والقنوات التي تعرض الأفلام السينمائية ولكن لا يمكن أن تشاهد الفيلم السينمائي بخصوصيته وتقنياته إلا في صالة من هذا النوع».

وأردف السيد الوزير بالقول: «المؤسسة العامة للسينما جهزت الصالة بأحدث المعدات التقنية من صوت وصورة، ونحن نتمنى عبر هذا الافتتاح أن تعود الحياة السينمائية إلى محافظة اللاذقية، هذه المحافظة التي كانت تغص بهذا النوع من الصالات في وقت سابق، ونأمل أن يكون افتتاح صالة الكندي دافعاً نحو افتتاح المزيد من الصالات السينمائية في اللاذقية».

وخلال الافتتاح ألقى مدير المؤسسة العامة للسينما الاستاذ مراد شاهين كلمة قال فيها: «هذا الافتتاح الذي يأتي بعد حوالي خمس سنواتٍ من الإغلاق، والذي كان ضرورياً للقيام بالعديد من عمليات الصيانة، والتجديد، والتحديث هذا عدا عن تقنيات العرض الحديثة جداً التي استطعنا تزويد الصالة بها خلال هذه الفترة، وهذا كله ما كان ليحدث لولا الهمة العالية والعمل الدؤوب لفريق عملٍّ محبٍ لعمله راغبٍ في التحديث والتطوير في وزارة الثقافة تحت رعايةٍ و إشراف كامل من السيد وزير الثقافة الأستاذ محمد الأحمد».

وتابع بالقول: «هذه الصالة هي ليست مجرد مكان يجمعنا، بل هي ذاكرةٌ عميقة تتقاسم نفسها معنا ومدرسة تعلمنا من خصوصية مفرداتها، فهذه هي السينما في عيوننا هكذا نراها وهكذا نعيشها، حالة خاصة من التواصل والعشق الدائم، فمباركٌ لكم أهلنا في اللاذقية على افتتاح هذه الصالة الدافئة والجميلة».

وفي الختام عُرض فيلم دم النخل للمخرج نجدة أنزور انتاج المؤسسة العامة للسينما كعرض أولي، لتبدأ العروض الجماهرية للفيلم اعتبارا من يوم غد.

حضر الافتتاح معاون وزير الثقافة المهندسة سناء الشوا والسادة المدراء المركزيين في وزارة الثقافة.