افتتاح ملتقى ريف دمشق الموسيقي الأول “ملتقى قاسم خليفة”

0
144

برعاية الأستاذ محمد الأحمد وزير الثقافة
مديرية الثقافة بريف دمشق

وضمن احتفالية يوم الثقافة “الثقافة… ذاكرة وطن”.. تم افتتاح ملتقى ريف دمشق الموسيقي الأول “ملتقى قاسم خليفة” في صالة المناسبات الاجتماعية (الوقف) في مدينة جرمانا، بحضور الأستاذ غالب الزغبي مدير الثقافة بريف دمشق، والأستاذ محمد عريضة عضو المكتب التنفيذي بمحافظة ريف دمشق، والأستاذ فراس حوشان نقيب فنانين ريف دمشق، وأعضاء الفرق الحزبية، والأستاذ منهال الغضبان رئيس المركز الثقافي العربي في جرمانا، والفعاليات الأهلية والاجتماعية، ومقدمة الاحتفالية الأديبة عبير نادر.
بدأ الحفل بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الوطن والنشيد العربي السوري، وألقى الأستاذ غالب الزغبي كلمة مديرية الثقافة وشدد بها على أهمية الموسيقى في تكوين البنية الاجتماعية والفكرية للمجتمع عموماً منوهاً بالأثر البالغ الذي تركه الراحل خليفة من خلال تنشئة أجيال على حب الموسيقى والشغف بها.
تخلل الحفل عرض فيلم وثائقي حول الموسيقي قاسم خليفة الذي رفد الحركة الموسيقية بعشرات المواهب على مستوى ريف دمشق وسورية، وأسس فرقة الأطفال الفنية في يبرود سنة 1985 وأقام معها العديد من الحفلات في سورية وأقطار عربية وتخرج منها موسيقيون وعازفون كبار.
ثم تكريم عدد من الفنانين: الفنان زياد قاضي أمين والفنان حسين سبسبي والفنان ماهر رحال والفنان محمد هنود.
وقدم نجوم برنامج “ذا فويس” الأطفال كمي غرز الدين وزين عمار وتاج قسام وعلاء ناصر فقرات موسيقية غنائية غلب عليها الطابع الوطني، تصحبهم فرقة المايسترو كمال سكيكر.
كما قدمت فرقة جرمانا الأهلية للتراث عروضاً فنية متنوعة من الفلكلور الشعبي حيث أوضح أيمن داوود مدير الفرقة أن الفرقة تهتم بالتراث الشعبي الأصيل الذي يرفد البنية الاجتماعية الوطنية ويتمسك بالبيئة العربية الأصيلة.
ويشهد الملتقى فعاليات متنوعة لغاية الخميس المقبل تشمل ندوات نقدية وحفلات فنية بالمراكز الثقافية في يبرود وقطنا وجرمانا.