حفل افتتاح مجسم سقف المحراب الشمالي في معبد بل التدمري

0
2251

برعاية وزارة الثقافة أقامت المديرية العامة للآثار والمتاحف حفل افتتاح مجسم سقف المحراب الشمالي في معبد بل التدمري وذلك في المتحف الوطني بدمشق بعد أن قام مجموعة من الفنانين الإيطاليين بإنجازه وعرضه في عدة أماكن عالمية هامة ومن ثم إهداؤه للمديرية.

ومثل السيد وزير الثقافة محمد الأحمد في الافتتاح معاونه الاستاذ توفيق الإمام الذي أكد على أهمية التاريخ السوري الغني والمتنوع، مشيراً إلى الأهمية التاريخية لمعبد بل التدمري وبراعة تصاميمه التي تمثلت بمجسم محرابه الشمالي، كما شدد على حرص وزارة الثقافة على العناية بالإرث السوري التاريخي وآثاره والعمل على استعادة وترميم جميع القطع الأثرية التي تأثرت بحرب العصابات الإرهابية.

مدير المديرية العامة للآثار والمتاحف “محمود حمود” بدوره قال: قامت مجموعة من الفنانيين الإيطاليين بإشراف من جمعية لقاء الحضارات الثقافية التي يرأسها السيد “فرانشيسكيني روتلي” رئيس بلدية “روما” النائب والوزير السابق، والبعثة الإيطالية العاملة في “إيبلا” بإنجاز هذا المجسم من خلال مراحل عدة انتهت بنتائج مطابقة لواقع المجسم، في رسالة منهم على وقوفهم إلى جانب التراث السوري وحرصهم على استمراريته.

الجدير ذكره أن طول القطعة المذكورة يزيد عن 4م وعرضها نحو 1,5م وسماكتها 80سم ووزنها 190كغ، وقد جرى عرضها في مبنى “الكولسيوم”، وفي مبنى الأمم المتحدة في “روما”، كما عرضت في مبنى البرلمان الأوروبي في “بروكسل” ومقر اليونيسكو في باريس وجرى إهداؤها إلى المديرية العامة للآثار والمتاحف.