وزارة الثقافة تطلق مشروع (رعاية أبناء وبنات الشهداء)

0
2202

وزارة الثقافة تطلق مشروع (رعاية أبناء وبنات الشهداء)

ضمن فعاليات مهرجان دمشق الثقافي أطلقت مديرية ثقافة الطفل في وزارة الثقافة مشروع “رعاية أبناء وبنات الشهداء ” ظهر اليوم في مقر مدارس أبناء الشهداء بدمشق.

وافتتحت المشروع السيدة سناء الشوا معاون السيد وزير الثقافة والسيدة شهيرة فلوح المدير العام لمدارس ابناء وبنات الشهداء والآنسة ملك ياسين مديرة مديرية ثقافة الطفل، وتضمن حفل الإطلاق إهداء مجموعة كتب من منشورات وزارة الثقافة لمكتبة مدارس أبناء وبنات الشهداء وفقرات غناء وموسيقا لطلبة معهد صلحي الوادي وأخرى للرقص الشعبي لفرقة أجيال ولوحات فنية لطلاب أبناء الشهداء.

السيدة معاون وزير الثقافة سناء الشوا أوضحت بأن المشروع يأتي بتوجيه من السيد الوزير لرعاية مواهب أبناء وبنات الشهداء، وتقديم كل مايتطلب من الوزارة لدعم هذه المواهب، وتابعت الشوا المشروع يتضمن ورشات عمل وقراءة وسرداً قصصياً وندوات ونشاطات موسيقية واكتشافاً لمواهب الأطفال.

المدير العام للهيئة العامة لمدارس أبناء الشهداء شهيرة فلوح أكدت سعي الهيئة لمشاركة جميع أبنائها بكل النشاطات إضافة إلى التعاون المستمر مع المؤسسات والهيئات بما يخدم مصلحة أبناء الشهداء لافتة إلى سعي الهيئة المستمر لتنمية وصقل مواهب الأبناء والبنات وتشجيعهم وبناء شخصيتهم.

وأشارت ملك ياسين مديرة مديرية ثقافة الطفل في وزارة الثقافة إلى أن العمل مع مدارس أبناء وبنات الشهداء لهذا العام سيكون من خلال مشروع متكامل بهدف رعاية مواهب الأطفال الأدبية والفنية وانتقاء الأفضل منه، لنشر الأعمال المتميزة منها ضمن منشورات وزارة الثقافة ومجلة أسامة كنوع من التحفيز والتشجيع لهذه المواهب.