الرئيسية إصدارات الوزارة صدور العدد 99 من مجلة الحياة السينمائية

صدور العدد 99 من مجلة الحياة السينمائية

0
1403

صدور العدد 99 من مجلة الحياة السينمائية

صدر العدد الجديد من مجلة الحياة السينمائية ، وهي المجلة الفصلية التي تصدر عن وزارة الثقافة – المؤسسة العامة للسينما . وقد تضمن العدد المواد التالية :
– أفلام حياتي :” الرجل الفيل محمد الأحمد
و في المادة الإفتتاحية يستعرض الأستاذ محمد الاحمد فيلم ” الرجل الفيل ” ،و هو من إخراج ديفيد لينش و تمثيل كل من جون هيرت ، أنطوني هوبكنز ، جون غيلغود و آن بانكروفت
– عزف منفرد ، تقاسيم على أنغام الحزن و الفرح نضال قوشحة
و في مقدمته يقول الكاتب ” عندما يقدم عبد اللطيف عبد الحميد فيلماً ، يذهب بنا إلى مساحات جديدة للضحك و ربما للبكاء ، في توليفة عجيبة اختص بها في السينما السورية و التي صارت ملمحا في سينماه الجميلة ، في سينما عبد اللطيف إيغال في عشوائية مصائر الناس بين الحقيقة و الخيال في رسم تفاصيل المكان و الزمان.

– مهرجان سينما الشباب و الأفلام القصيرة في دورته الخامسة نضال قوشحة
و تستعرض المادة الدورة الخامسة من المهرجان و التي ضمت 29 فيلماً من إنتاج المؤسسة العامة للسينما ضمن المسابقة الرسمية لمشروع دعم سينما الشباب ، و 23 فيلماً في مسابقة الفيلم الإحترافي القصير . إضافة إلى النتائج الختامية للمهرجان
– عشرة أفلام للمخرج مارت سكورسيزي ابراهيم العريس
تتضمن المادة سرداً للسيرة الذاتية و المهنية للمخرج ، و تحقيقاً عن أفضل عشرة أعمال له بالتفاصيل الدقيقة .
– المخرج البولوني الكبير أندريه فايدا يتحدث عن تجربته السينمائية (1) صلاح صلاح
يسرد الكاتب صلاح صلاح و على لسان المخرج البولوني تجربته السينمائية الخاصة ، رابطاً تجربته الشخصية بإنجازاته التي حققها في بلاده
– بناء الرؤية في سينما المخرج ، مايكل أنجلو أنطونيوني أبية حمزاوي
و هي مادة مترجمة يتحدث فيها المخرج عن تجربته السينمائية الخاصة ، و تقنياته الإخراجية و أعماله .
– إنغمار بيرغمار يتذكر (2) ترجمة باسل الخطيب
مادة مترجمة يتحدث فيها بيرغمان عن بداياته منذ عام 1918 و ذكريات طفولته ، وصولا إلى عالم السينما .
– حوارات مع راينر فيرنر فاسبندر (2) ترجمة : فجر يعقوب
و تتضمن المادة حوارا مع يواخيم فون منغرسهاوزن حول فيلم ” الحب أشد برودة من الموت”
– روبير بريسون ، ملاحظات في السينماتوغرافيا ترجمة : عبد الله حبيب
و في مقدمة المادة يقول جان لوك – غودار عن روبير بريسون : إنه السينما الفرنسية ، مثلما دوستويفسكي هو الرواية الروسية و مثلما موزارت هو الموسيقى الألمانية.
– عباس كياروستامي ، تكون مخرج إيراني ترجمة : عارف حديفة
و في المادة سرد للعمل السينمائي لهذا المخرج ، و هو تاريخ الإحتفال البهيج بالحداثة الفنية التي استحثت حداثة أخرى .و تتطور المادة سردياً من بداية الخمسينات و حتى نهاية التسعينات .
– سوزان سونتاغ ، المولعة بالفنون و تشريح الصور بندر عبد الحميد
و في مادته يقول الكاتب ” تركت سونتاغ إرثاً غنياً من البحوث الجريئة والقصص والروايات والمسرحيات، والثقافة ووسائل الاتصال وكتبت وأخرجت أربعة أفلام سينمائية، وواجهت مرض السرطان بشجاعة الكتابة، وهي التي كتبت قبل ذلك بحثاً مطولاً عن كوارث وباء الايدز، وكتبت وأخرجت أربعة أفلام سينمائية، ونشرت مجموعات قصص قصيرة وطويلة، وأربع روايات، منها روايتان تاريخيتان في إطار رومانسي هما «عاشق البركان» و «في أميركا».
– تحليلات سينمائية لأدب شيكسبير ترجمة : نديم معلا
قيمة السيف ( فيلم غريغوريكوزينتسيف ” الملك لير ” ) نهاية مملكة مكسيميليان
– كتابة الفيلم القصير ترجمة : محمد منير الأصبحي
ضمن سلسلة “الفن السابع” صدر عن المؤسسة العامة للسينما كتاب (كتابة الفيلم القصير)، تأليف: بات كوبر – كن دانسيغر، وترجمة: محمد منير الأصبحي.
– حوارات حول السينما التجريبية الأمريكية عمار أحمد حامد
و يتحدث المقال حول فترة مهمة من الفترات الذهبية التي عاشتها ” السينما التجريبية ” في أميركا في ثلاثينيات و أربعينيات و خمسينيات القرن الماضي

– آلان ديلون ، الطفولة المريرة و أول خطوة على درب الشهرة العالمية (2) ترجمة : محمد علام خضر
– ساندرا بولوك ، الطفلة الغجرية ترجمة : محمد علام خضر
في مقدمة المقال تقول الممثلة ” تقدم دار الأوبرا خدمات ممتازة لرعاية الأطفال ، إذ لابد من وجود طفلة غجرية بليدة في خلفية أحد المشاهد بأي عمل أوبرالي تقريباً ، وهذا هو أول أدواري الفنية على خشبة المسرح .. ”
– أنا اسمي كونري ، شون كونري ترجمة و إعداد : محمود عبد الواحد
سير توماس شون كونري Sir Sean Connery ، هو ممثل ومنتج إسكتلندي فاز بجائزة الأوسكار، وثلاث مرات بجائزة الأكاديمية البريطانية للسينما وثلاث مرات بجائزة گولدن گلوب. في عام 2003 أنهى مسيرته الفنية التي استمرت لنصف قرن ، و اعتزل العمل السينمائية.
– الصفحة الأخيرة: محمد الأحمد
كلمة وزير الثقافة في حفل جوائز الدولة التقديرية

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نص‏‏‏